الثلاثاء

رويترز تنجح لأول مرة في الوصول إلى مكان تواجد أحمد شفيق وأحد مراسليها يصل إليه بالفعل ويتحدث معه لمدة ثواني وفجأة يحدث أمر غريب




واصلت وكالة رويترز الإخبارية اهتمامها بالفريق أحمد شفيق، حيث سبق وكان هناك اتفاق وفقاً لما ذكره شفيق أن يتم إذاعة بيان ترشحه من خلال الوكالة، وبالفعل تم إرسال فيديو لها، وكانت الوكالة هي أول من أعلنت عن رغبة الفريق في الترشح للرئاسة، تلك النية التي أعلنها من الإمارات.

وبرغم عدم معرفة أحد لمكان تواجد الفريق منذ وصوله إلى مصر، كذلك لم يظهر شفيق إلا من خلال اتصال تليفوني مع وائل الإبراشي على قناة دريم، إلا أن الوكالة الإخبارية الشهيرة أكدت أنها نجحت في الوصول إلى مكانه، وهو فندق ماريوت بالقاهرة، حيث وصل إليه أحد صحفي الوكالة وبدأ في التحدث معه بسؤاله عن صحته فرد عليه الفريق “كل شىء على ما يرام”.





وفجأة أسرع ثلاثة رجال بملابس مدنية كانوا متواجدين بالقرب من الفريق إلى الصحفي وقاموا بإبعاده، وطالبوه بعدم الحديث مع شفيق، وقد أكدت الوكالة أنها بالتواصل مع الفندق لمعرفة رقم غرفة الفريق لإجراء حوار معه، أكدت لها إدارة الفندق أنه غير متاح لأحد معرفة ذلك الأمر، وقد علمت الوكالة من مصادر من داخل الفندق أن القوات المسلحة هي من قامت بالحجز للفريق.

وكشفت أيضاً رويترز من خلال أحد القيادات في الأمن الوطني والمتواجدين في الفندق على حد زعمها، قوله لها أن الفريق ليس حراً بالشكل الكامل دون أن يذكر توضيح لذلك، وجدير بالذكر أن شفيق في مكالمته مع الإبراشي نفى بشكل قاطع الأخبار التي تحدثت عن خطفه أو إحتجازه في مصر.



شارك الموضوع


مقالات أشعلت مواقع التواصل

أخبار مميزة لاتفوتك