السبت

عاجل.. “أمريكا تحترق” وإجلاء مئات الآلاف من منازلهم حتى الآن وفقدان السيطرة على النيران والتي دمرت بعض المنازل ودول كبرى تتدخل




أراد رئيس أمريكا دونالد ترامب إشعال المنطقة بأكملها بعد إقدامه على القرار المتهور الذي اتخذه يوم الأربعاء الماضي وإعلانه للقدس الشريفة عاصمة لدولة الاحتلال الصهيوني الأمر الذي حذر منه الكثير الحكام الغربيين والسياسيين داخل أمريكا نفسها، وقالوا أن هذا القرار يجعل المنطقة بأكملها على بركان وكفيل بأن يجعلها في جحيم.



ولكن كما قال الله تعالى “ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين”، والله عز وجل بالمرصاد، وبمجرد إدخال ترامب الشعوب الإسلامية والعربية في صراع مع دولة الكيان الصهيوني، أشعل الله النيران في قلب أمريكا في ولاية  كاليفورنيا، حيث اندلعت النيران بشكل مخيفف، وأعلن ديفيد باسي ممثل الوكالة الفيدرالية حالة الطوارئ، وأكد على أنه تم إجلاء ما يقرب من 212 ألف شخص حتى الآن من منازلهم، بسبب اندلاع النيران في الغابات جنوبي ولاية كاليفورنيا الأمريكية، وأشار إلى أن الرياح ساعدت على اشتعال النيران بقوة.

وامتدت النيران إلى مدينة لوس أنجلوس اليوم السبت، وأكلت الأخضر واليابس لدرجة أن النيران من قوتها دمرت عشرات المنازل، وتم قطع الكهرباء عن أكثر من ربع مليون شخص، وبعد اشتداد النيران وسرعتها عرضت بعض الدول الكبرى مثل روسيا وغيرها بالتدخل للسيطرة على الحرائق، ويشارك الآن في الإطفاء نحو 8700 شخص من رجال الإطفاء وما زالوا عاجزين، وتأتي هذه الحرائق بعد أيام قليلة من إعلان ترامب بأن القدس هي عاصمة إسرائيل.



شارك الموضوع


مقالات أشعلت مواقع التواصل

أخبار مميزة لاتفوتك