الجمعة

عــاجل جدا روسيا تعرض على مصر هذا العرض الخطير بعد الحادث الارهابى الأخير . . وتنتظر الرد الحاسم من الجانب المصرى



أكدت وزارة الخارجية الروسية، استعداد موسكو لتعزيز التعاون مع مصر في مجال مكافحة الإرهاب، وطالبت المجتمع الدولي بالتعاون مع القاهرة في توجيه رد فعل مؤثر على التهديد الإرهابي.

وأدانت الخارجية الروسية، في بيانها،اليوم، الهجوم الإرهابي الغاشم الأخير  في  محافظة شمال سيناء وأسفر عن استشهاد وإصابة عدد كبير من المصلين.


وقالت الخارجية الروسية، "ندين بشدة الجريمة البربرية في سيناء بمصر ونؤكد على رفض روسيا القاطع وإدانتها لأي هجوم إرهابي بغض النظر عن دوافع مدبريه ومرتكبيه الأيديولوجية و(نحن) مستعدون لتطوير التعاون مع مصر وأعضاء مسئولين آخرين في المجتمع الدولي في توجيه رد فعل مؤثر على التهديد الإرهابي".

بدورها، قالت رئيسة مجلس الاتحاد الروسي فالنتينا ماتفيينكو، إن الضالعين في هذا الهجوم الإرهابي الذي  في شمال سيناء لن ينالوا من السلام والاستقرار في مصر.

وطالبت "ماتفيينكو"، في رسالة تعزية بعثت بها إلى رئيس مجلس النواب علي عبدالعال- المجتمع الدولي بضرورة تعزيز جهوده في مكافحة أولئك الذين يسعون إلى إثارة الخوف والموت، وأكدت تعاطفها ودعمها لعائلات الضحايا، وتمنياتها بالشفاء العاجل للمصابين.


شارك الموضوع


مقالات أشعلت مواقع التواصل

أخبار مميزة لاتفوتك