الأربعاء

رفع حالة الاستنفار القصوى بإسرائيل واستدعاء قوات الاحتياط والشرطة والجيش والشاباك يضعون القوات على أهبة الاستعداد




قامت جميع الأجهزة الأمنية في دولة الاحتلال الصهيوني بإعلان حالة الاستنفار الأمني ورفع درجات الاستعداد إلى الدرجة القصوى، وبحسب وسائل الإعلام الصهوينية فقد نقلت القناة الثانية اليهودية، نقلاً عن قيادة أركان الجيش الصهيوني أن الشرطة الإسرائيلية والجيش الصهيوني وجهاز الشاباك وضعت قواتها على أهبة الاستعداد بجميع أراضي فلسطين المحتلة وبالأخص مناطق الاحتكاك والتماس في الضفة الغربية.


كما أكدت القناه الصهوينة الثانية أن هذه التحركات الإسرائيلية من الجيس والشرطة وجهاز الاستخبارات “الشاباك”، ورفع حالة الاستنفار إلى الدرجة القصوى جاءت تحسباً لاندلاع مواجهات من المحتمل أن تكون عنيفة بعد القرار الذي اتحذه دونالد ترامب منذ قليل والذي وصفه الكثير من الحللين والسياسيين بأنه قرار متطرف، حيث أعلن ترامب منذ قليل بأن القدس العربية “الإسلامية” هي عاصمة دولة الكيان الصهيوني، وما فعله ترامب يشبه ما حدث في وعد بلفور “أعطى من لا يملك إلى من لا يستحق”.

وإلى الآن لم يظهر أي رد فعل من الدول العربية إلا على استحياء، لدرجة أن أحد الجنرالات اليهود سخر من العرب ومن قادتهم قائلاً إنهم يهددون بمسدس فارغ، والعرب الآن مشغولون بمصائبهم، حيث سخر سخر عاموس يادلين رئيس الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية السابق، وقال أن العرب لن يخرجوا إلى الشوارع بما فيهم الفلسطنيين، لأن كل دولة عربية مشغولة بقضاياها الآن.


شارك الموضوع


مقالات أشعلت مواقع التواصل

أخبار مميزة لاتفوتك