الأربعاء

بُشرى لمرضى السكري بالشفاء التام




بُشرى سارة لكل مرضى السكر تم إعلانها في إنعقاد مؤتمر الجمعية العربية لدراسة أمراض السكر والميتابوليزم المنعقد حالياً في القاهرة، أعلنت عنها د/عبير زكريا أستاذ الباطنة والسكر والغدد الصماء بطب القاهرة، حيث تم إكتشاف حُقنة تعمل من خلال المُخ لتشفي تماماً من مرض السكر.


وأفادت د/عبير بأنه تم إجراء أبحاث علمية وعملية أولية على حيوانات تجارب لإنتاج حقنة جديدة تعمل من خلال المخ وليس البنكرياس أو الكلى، حيث تُحقن في المخ ليستطيع التحكم في معدلات السكر بالدم، وأوضحت بأنه عندما يَحدُث خلل في المستقبلات الخاصة بإستشعار نسبة السكر في المخ فإن إستجابته الطبيعية لنسبة السكر في الدم تقل فيقوم بإرسال إشارات يثبط بها البنكرياس عن إفراز الأنسولين؛ وإذا حدث ذلك واستمر لفترة طويلة تضمر خلايا بيتا المسؤولة عن إفراز الأنسولين في الجسم، فيرتفع مستوى السكر في الدم ويظهر مرض السكر أو داء السكري على الإنسان.

وأضافت د/عبير زكريا بأنه تم إعادة نسبة السكر للمستوى الطبيعي في الدم لبعض حيوانات التجارب بعد أن تم حقنها ببعض العقاقير الطبية خلال الأبحاث الأولية، حيث يتحسن إستعشار المخ لنسبة السكر في الدم وبالتالي لا يُرسل إشارات خاطئة للبنكرياس لإفراز الأنسولين بنسبة كبيرة، وإنما يستمر البنكرياس في إفراز الأنسولين بمستواه الطبيعي، وبالتالي ينخفض مستوى السكر في الدم لنسبته الطبيعية.

وعقبت بأن حيوانات التجارب التي أُجريت عليها الأبحاث قد شُفيت تماماً بعد مرور ١٨ أسبوع، كما استمر مفعول العقار حتى بعد إنتهاء الأبحاث والتجارب.


شارك الموضوع


مقالات أشعلت مواقع التواصل

أخبار مميزة لاتفوتك