الخميس

«وزارة المالية» تزف بشرى سارة للمصريين طال انتظارها لم تحدث منذ عام 2006




أكد   نائب وزير المالية للسياسات المالية، أن الموازنة العامة للدولة سوف تحقق فائض أولى بموازنة العام المالي المقبل 2019/2018، وذلك لأول مرة منذ عام 2006 .


و أوضح كوجك خلال مؤتمر صحفي، أن وزارة المالية تعمل على العديد من المحاور الاقتصادية الهامة، بهدف الوصول لفائض أولي في الموازنة العامة للدولة خلال العام المالي القادم، ومن أهم تلك المحاور المتمثلة في اتخاذ القرارات اللازمة لمواجهة التحديات في توقيتات مناسبة، العمل على تحقيق نمو اقتصادي مستدام ومتوازن، مع اتخاذ الإجراءات اللازمة للإصلاح الهيكلي لبيئة الأعمال، وتنظيم الإنفاق وتنويع وزيادة مصادر الدخل القومي، وزيادة القاعدة الضريبية.

ولم يشير إلى البنود التي من المتوقع ارتفاع إيراداتها، أو البنود التي تعتزم الوزارة خفض مصروفاتها لتحقيق هذا الفائض، مؤكداً أن الإجراءات الاقتصادية الأخيرة التي اتخذتها الحكومة سوف تلعب دوراً هاماً في تحقيق هذا الفائض، كما أكد على زيادة فرص الاستثمارات الأجنبية بعد قرار تعويم الجنيه، والتي من المنتظر وصولها إلى 500 مليون دولار .


شارك الموضوع


مقالات أشعلت مواقع التواصل

أخبار مميزة لاتفوتك